• الأبحاث

سوريا: "إما أن نرحل أو نموت": التهجير القسري بموجب اتفاقات "المصالحة" في سوريا

, رقم الوثيقة: MDE 24/7309/2017

تزايد اعتماد الحكومة السورية على الاتفاقات المحلية كإحدى استراتيجياتها الأساسية الرامية إلى إرغام المعارضة على الاستسلام. وتقدم الحكومة وحلفاؤها هذه الاتفاقات على أنها جهود "للمصالحة"، أما واقع الأمر، فهو أنها تأتي بعد حصار مطول غير مشروع وعمليات قصف، وتفضي في كل الأحوال، لا إلى إخلاء أعضاء الجماعات المسلحة غير الرسمية فحسب، بل إلى النزوح الجماعي للمدنيين كذلك. وقد مكنت هذه الاتفاقات الحكومة، من حيث الجوهر، من استعادة السيطرة على الأراضي عن طريق تجويع السكان الذين رفضوا حكمها، ثم إخراجهم منها. وقد أصبحت عمليات إخلاء السكان بالحافلات الخضراء، التي باتت معروفةً الآن، رمزاً للتجريد من الممتلكات والهزيمة.

اختر لغة لاستعراض التقرير