فلنتكلّم عن الـ"نعم"

مرحباً بكم في حملة #LetsTalkAboutYes (فلنتكلّم عن الـ"نعم") -  تعرّف على الحملة وكيفية الانضمام للمساعدة في تغيير العالم عبر محادثة تلو الأخرى.

ما هي المشكلة؟

إذا لم يوافق شخص ما على ممارسة الجنس، فيعدّ ذلك اغتصاباً. المسألة بهذه البساطة. ومع ذلك، فإن القوانين التي عفا عليها الزمن والأفكار المغلوطة واسعة الانتشار والصور النمطية المتعلّقة بالنوع الاجتماعي والمواقف المثيرة للقلق تجاه معنى التراضي تُديم الاغتصاب.

حجم الاغتصاب في أوروبا صادم. تم اغتصاب حوالي 9 ملايين امرأة في الاتحاد الأوروبي. بينما يلا يتمّ التبليغ عن حدوثه في الكثير من الأحيان. فتخشى النساء من عدم تصديقهن ووصمة العار المرتبطة به تمنع الناس من الإبلاغ عنه.

إن الموافقة الجنسية تعني أن يوافق كل شخص بحرية على الممارسة الجنسية. الصمت أو عدم الرفض يختلف عن إعطاء الموافقة. عدم وجود مقاومة أو التجرد من الملابس لا تحدد الرضى أيضا. والموافقة لا تعني توقيع عقد - لا يلزم التعبير عنها بالكلمات - ولكن يجب أن تكون صريحة ومتحمسة.

نهدف إلى تغيير ما يسمى "ثقافة الاغتصاب" التي تُطبّع الاغتصاب في مجتمعاتنا وحتى تبرره.

رؤيتنا

نريد أن نعيش في مجتمع خالٍ من الاغتصاب، حيث يفهم الجميع الموافقة الجنسية تمامًا وتُحترم وتُقدّر حقوق كل شخص في التصرف بجسده.

الكيفية

ينبغي أن تكون الموافقة واضحة. لكنها في كثير من الأحيان تثير شتى أنواع الأسئلة والعواطف الصعبة. هناك طريقة جيدة لفهم هذه الأسئلة والعواطف والعمل عليها من خلال الحديث عنها.

إن إجراء حوارات - وجهاً لوجه أو عبر وسائل التواصل الاجتماعي أو بأي طريقة ممكنة، قد يساعدنا جميعًا على إدراك واحترام مشاعر بعضنا البعض. لذلك نحن ننضم إلى أشخاص من جميع أنحاء أوروبا لنشر الحوارات حول الموافقة.

نريد أن نزيل الغموض عن السبب في أنه قد يكون من الصعب، المحرج، المخزي، المنفر، المشجع، المخيف والمربك، التحدث عن الجنس والموافقة الرضائية والتفكير فيهما.

ففي النهاية، في أي محادثة حول الموافقة، يجب أن نكون واضحين: عندما يتعلق الأمر بموضوع الجنس،  الموافقة هي كل شيء، وليس هناك خطوط مُلتبسة.

إنَّ الحوارات حول الموافقة الجنسية مهمة لخلق مزيد من الدعم لتغيير قوانين الاغتصاب التي عفا عليها الزمن وزيادة الوعي حول الأفكار المغلوطة والقوالب النمطية التي تعيق تحقيق العدالة لضحايا الاغتصاب.

انضموا لحوارات #LetsTalkAboutYes (فلنتكلّم عن الـ"نعم")

لإحداث التغيير المنشود، نحتاج إلى انضمام العديد من الأشخاص إلى المحادثة.

ما هي الموافقة الجنسية بالنسبة لك؟

  • قم بتصميم ومشاركة الميمات قدم مساهمتك الإبداعية لإلهام الآخرين للانضمام إلى المحادثة. يمكن أن تكون المشاعر والحواجز والدوافع والحاجة إلى الموافقة جميعها جزءاً من العمل. صمم "ميماُ" بسيطاً. على سبيل المثال، صورة مع سؤال أو فكرة يمكن مشاركتها - على منصات مثل انستغرام - حول شكل الموفقة الجنسية بالنسبة لك. يرجى تضمين هاشتاغ#LetsTalkAboutYes. يمكنك استخدام وسائط مختلفة: القصص المصورة، والرسوم التوضيحية، والإعلانات، والتصميم البياني والفنون الرقمية والرسم.
  • اطلب من الفنانين والمبدعين والنشطاء والأفراد والمنظمات الانضمام - هل تعرف فنانين يمكن أن يكونوا مهتمين بالمساهمة في الحملة؟ أي أصدقاء أو أقارب مبدعين؟ ونشطاء ومدرسين أو منظمات معنية بالموضوع؟ يرجى نشر الموضوع وحث الآخرين على الانضمام وتقديم مساهمات جديدة.
  • تابع وانضم إلى المحادثات عبر الإنترنت - شارك على منصات التواصل الاجتماعي. اتبع هاشتاغ #LetsTalkAboutYes ضع علامة "أعجبني" وشارك المحتوى حول الموافقة وشارك في المحادثات عبر الإنترنت عندما تود ذلك.

 

شكراً لريبيكا هيندين على الرسم التوضيحي، ظهر أيضاً على حساب حملة فلنتكلّم عن الـ