إيران: إعدام رجل كردي ما زال ينتظر نتيجة دعوى استئناف حكم الإعدام

قالت منظمة العفو الدولية إن بهروز الخاني، البالغ من العمر 30 عاماً والذي ينتمي إلى الأقلية الكردية في إيران، قد أُعدم في وقت مبكر من صباح اليوم بالتوقيت المحلي على الرغم من أنه ما زال بانتظار نتيجة دعوى استئناف الحكم أمام المحكمة العليا.

كما علمت المنظمة أن السلطات رفضت حتى الآن إعادة جثة بهروز الخاني إلى عائلته.

وقال سعيد بومدوحة، نائب مدير برنامج الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بمنظمة العفو الدولية: "إن إعدام بهروز الخاني اليوم، على الرغم من أنه كان بانتظار نتيجة دعوى استئناف حكمه أمام المحكمة العليا، يعتبر عملاً دنيئاً في قسوته من جانب السلطات الإيرانية واستخفافاً بالقانون الإيراني والقانون الدولي على حد سواء.كما أنه لأمر فظيع أن تتسبب السلطات بمزيد من الألم والمعاناة لعائلته برفضها إعادة جثته إلى ذويه لدفنه."

وأضاف يقول: "إن إقدام السلطات على تنفيذ الإعدام على الرغم من عدم البت في دعوى الاستئناف المقدمة ضد حكم صدر في محاكمة جائرة بشكل صارخ والمناشدات الدولية لوقف تنفيذ الإعدام، إنما يُظهر ازدراءها التام للعدالة. وإن إعدام بهروز الخاني يمثل برهاناً إضافياً على تصميم السلطات الأكيد على الاستمرار في موجة الإعدامات الجامحة التي شهدت إعدام  أكثر من 700 شخص في إيران في هذا العام حتى الآن."