إحراز تقدم في مؤتمر كوب 28 أمر حاسم لضمان الحق في الماء في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

إن تغير المناخ يلحق ضررًا بالغًا بالحقوق الإنسانية للملايين من البشر في شتى أنحاء العالم، وتكون آثاره الضارة أشد وطأة بدرجة غير متكافئة على الأفراد والجماعات التي تكابد أصلًا العديد من الأشكال المتشابكة من التمييز والتهميش. وفي الشرق الأوسط وشمال أفريقیا، حیث تشح موارد الماء أصلاً ، تتفاقم أزمات المیاه بسبب تغیر المناخ؛.

Choisir une langue pour afficher le rapport

Télécharger le PDF