• الأخبار

إسرائيل / الأراضي الفلسطينية المحتلة: يجب على السلطات الإسرائيلية إطلاق سراح الناشطة الفلسطينية عهد التميمي البالغة من العمر 17 عاماً

 

قالت منظمة العفو الدولية: يجب على السلطات الإسرائيلية أن تفرج فوراً عن الناشطة الشابة عهد التميمي التي لاتزال قيد الاحتجاز، ويعتبر احتجازها المستمر بمثابة محاولة مستميتة لترهيب الأطفال الفلسطينيين الذين يجرؤون على تحدي قمع قوات الاحتلال.

ومن المزمع ان تبدأ محاكمة عهد التميمي غداً أمام محكمة عوفر العسكرية للأحداث في الضفة الغربية المحتلة. وتواجه عهد التميمي 12 تهمة، بما في ذلك الاعتداء الشديد، بعد نشر شريط فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي يظهر فيها دفعها وصفعها وركلها جنديين إسرائيليين في قريتها في 15 ديسمبر/كانون الأول.

وقالت ماجداينا مغربي، نائبة مديرة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: "لم تُظهر السلطات الإسرائيلية سوى ازدراء بالتزاماتها بموجب القانون الدولي لحماية الأطفال؛ لرفضها الإفراج عن عهد التميمي منذ اعتقالها في 19 ديسمبر/كانون الأول".

"فكونها فتاة غير مسلحة، لم تكن عهد التميمي تمثل تهديداً أثناء المشاجرة التي وقعت مع الجنديين الإسرائيليين اللذين كانا مسلحين بشكل كامل ويرتديان عتادهما الواقي. فإنها لم تفعل شيئاً يمكن أن يبرر استمرار احتجازها وإجبارها على تحمل فترات استجواب طويلة وعدوانية خلال الأسبوعين الأولين من احتجازها ".

واختمت ماجدالينا مغربي قولها: “ان السلطات الاسرائيلية ردت مرة أخرى على أعمال رفض وتحدٍ من قبل طفل فلسطيني بإجراءات غير متناسبة إطلاقاً مع هذه الحادثة".

ولا يجوز اللجوء إلى اعتقال الطفل أو احتجازه أو سجنه إلا كملجأ أخير ولأقصر فترة زمنية مناسبة؛ وذلك بموجب "اتفاقية حقوق الطفل" التي تعتبر إسرائيل دولة طرفا فيها.

وقد تواجه عهد التميمي، التي قضت عيد ميلادها السابع عشر رهن الاحتجاز، عقوبة السجن لمدة 10 سنوات إذا تمت إدانتها. ومن المتوقع ان تستمر محاكمتها لعدة شهور.

خلفية

في كل عام، يقوم الجيش الإسرائيلي بمحاكمة مئات الأطفال الفلسطينيين أمام محاكم عسكرية للأحداث، وكثيرا من بعد أن يتم اعتقالهم في مداهمات ليلية وتعريضهم لسوء المعاملة؛ بما في ذلك أعصاب العينين والتهديدات والحبس الانفرادي، والاستجوابات دون حضور محاميهم أو أفراد أسرهم .

ووفقا لما ذكرته منظمات حقوق الإنسان المحلية، فيوجد حاليا حوالي 350 طفلا فلسطينيا في السجون ومراكز الاحتجاز الإسرائيلية.

لمزيد من المعلومات أو لترتيب مقابلة، يرجى الاتصال بياسمين الطاهر، مديرة الإعلام في قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على:

Tel: + 44 (0) 20 7413 5511 

Mobile: +44 (0) 7831640170

Email: yasamin.alttahir@amnesty.org