السعودية: وجد الأطباء رائف بدوي غير قادرٍ على تحمل الجَلْد لأسباب صحية للأسبوع الثاني على التوالي

من المرجح أن يتم تعليق جَلد رائف بدوي المزمع اليوم الجمعة بعد أن أوصت لجنة طبية بعدم تنفيذ الجولة الثانية من الجلدات بحقه لأسباب صحية.  وأخضعت اللجنة المؤلفة من ثمانية أطباء رائف بدوي لسلسلة من الفحوصات في مستشفى الملك فهد بجدة يوم أمس، وأوصت بعدم تنفيذ الدفعة الثانية من الجلدات.

 

وتعليقاً على الموضوع، قال نائب مدير برنامج الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بمنظمة العفو الدولية، سعيد بومدوحة: "بدلاً من الاستمرار في تعذيب رائف بدوي من خلال إطالة أمد محنته عن طريق تكرار إخضاعه لفحوص تقييم طبية، ينبغي على السلطات أن تعلن على الملأ وقفها تنفيذ حكم الجلد به، وأن تخلي سبيله فوراً ودون شروط".

 

واختتم بومدوحة تعليقه قائلاً: "لا زال رائف بدوي معرضاً للخطر، وما من طريقة يمكن من خلالها الجزم بما إذا كانت السلطات السعودية سوف تأخذ بنصيحة الأطباء وتوقف بتنفيذ الدفعة الثانية من الجلد أم لا".