• الأخبار

منظمة العفو الدولية تحث الرئيس أوباما على البناء على فوزه بجائزة نوبل للسلام

قدمت منظمة العفو الدولية اليوم تهانيها إلى رئيس الولايات المتحدة باراك أوباما على منحه جائزة نوبل للسلام لعام 2009، وحثَّته، اتساقاً مع روحق تلك الجائزة، على وضع العدالة وحقوق الإنسان وحكم القانون في صلب جهوده الرامية إلى تعزيز السلام.

وقالت الأمينة العامة لمنظمة العفو الدولية يرين خان: "إن الرئيس أوباما قد اتخذ بعض الخطوات الإيجابية باتجاه تحسين أوضاع حقوق الإنسان في الولايات المتحدة والخارج، بيد أنه لا يزال أمامه الكثير كي يقوم به."

وأضافت تقول: "إن هذه الجائزة ترفع سقف توقعاتنا من الرئيس أوباما، وإننا نتطلع إليه لاتخاذ إجراءات حاسمة لتحقيق السلام مع العدالة في منطقة الشرق الأوسط، ووضع حد للتراجع عن حقوق الإنسان باسم مكافحة الإرهاب، وتعزيز الكفاح ضد الفقر  في وقت تتفشى فيه الأزمة الاقتصادية."

وكانت منظمة العفو الدولية قد حصلت على جائزة نوبل للسلام في عام 1977.