• الأخبار

الإفراج عن مدون مغربي

ألغت محكمة الاستئناف في أغادير، بالمغرب، في 18 سبتمبر/أيلول 2008، الحكم بالسجن سنتين الصادر عن المحكمة الابتدائية ة بحق مدون الإنترنت محمد الراجي بتهمة " الإخلال بالاحترام الواجب للملك". وأسقطت المحكمة جميع التهم الموجهة إليه استناداً إلى مخالفات إجرائية وقعت فيها المحاكمة السابقة. وقد رحبت منظمة العفو الدولية بقرار محكمة الاستئناف. وشدّدت المنظمة على أنه ما كان ينبغي في المقام الأول توجيه الاتهام إلى محمد الراجي. ودعت منظمة العفو الدولية السلطات المغربية إلى أن تلغي على وجه السرعة جميع الأحكام التي تنتهك الحق الأساسي في حرية التعبير في القانون المغربي. وبذا يكون محمد الراجي هو أول مدون على الإنترنت يصدر بحقه حكم بالسجن بعد الحكم الصادر يوم الاثنين 8 سبتمبر/أيلول. كما شمل الحكم الذي صدر ضده بتهمة "الإخلال بالاحترام الواجب للملك" تغريمه 5,000 درهم (625 دولاراً أمريكياً).