• الأخبار
  • الأخبار

منظمة العفو الدولية تطلق موقعاً بنغالياً جديداً على الشبكة الدولية

إن الموقع الجديد الذي أطلقته منظمة العفو الدولية على الشبكة الدولية سيساعد الناس في بنغلاديش على المشاركة في الحملة العالمية لمناهضة انتهاكات حقوق الإنسان. وسيمكِّن الموقع الجديد- www.amnesty.org/bangla - الناطقين باللغة البنغالية من الانضمام إلى المجتمع العالمي لمنظمة العفو الدولية الذي يضم نحو 2.2 مليون من النشطاء في أكثر من 100 بلد. وقد أُطلق هذا الموقع يوم الأربعاء، الموافق 9 يناير/كانون الثاني. ويتزامن هذا الحدث مع زيارة وفد منظمة العفو الدولية إلى بنغلاديش، التي التقى خلالها مندوبو المنظمة بصحفيين ومدوِّنين ونشطاء لمناقشة حالة حرية التعبير في البلاد. وتدعو منظمة العفو الدولية الحكومة المؤقتة في بنغلاديش إلى رفع القيود عن حرية التعبير التي فُرضت بموجب أنظمة الطوارىء. وقالت الأمينة العامة لمنظمة العفو الدولية أيرين خان "إن حرية التعبير حق أساسي من حقوق الإنسان، يجب أن يُحترم، وهي من الأمور الأساسية التي ينبغي توفرها إذا أُريد للديمقراطية في بنغلاديش أن تتعافى وتدوم. وأضافت أيرين خان تقول" إن موقع منظمة العفو الدولية على الشبكة الدولية باللغة البنغالية يهدف إلى تشجيع المجتمع المدني النابض بالحياة في بنغلاديش على الانضمام إلى شبكة العمل الدولية لجميع الذين يؤمنون بأن انتهاكات حقوق الإنسان في أي مكان هي شأن يخص جميع الناس في كل مكان". وبوسع المهتمين بأن يصبحوا أعضاء بنغاليين ودوليين أن ينضموا إلى الموقع الجديد. كما يمكنهم المشاركة في مشاريع الأنشطة العالمية من قبيل التحرك من أجل " إغلاق غوانتنامو"، الذي من المقرر إطلاقه في 11 يناير/كانون الثاني (الذي يصادف ذكرى نقل أوائل السجناء). ومضت أيرين خان تقول: "إن الموقع الجديد يهدف إلى استغلال قوة التقانة في القرن الحادي والعشرين من أجل تغيير العالم. لقد أصبحت حقوق الإنسان عالمية من خلال كونها محلية، ويحدونا الأمل في أن يستخدم الناطقون بالبنغالية أنشطتهم على الانترنت من أجل إحداث تغيير في قضايا حقوق الإنسان الأساسية في العالم بأسره."