• الأخبار
  • الأخبار

مخترع البندقية كلاشينكوف يساند الإعلان عن اتفاقية دولية للحد من الأسلحة

كبار المسؤولين في مجال تصنيع الأسلحة بالإضافة إلى الجمعية البريطانية لمصنعي الأسلحة الدفاعية والجنرال الروسي كلاشينكوف مخترع البندقية المسماة باسمه أعلنوا موافقتهم اليوم على الاتفاقية الدولية لتنظيم تجارة الأسلحة. ردا على سؤال وجهه نشطاء حملة الحد من الأسلحة في روسيا، أعرب الجنرال كلاشينكوف عن مساندته الإعلان عن اتفاقية دولية لتنظيم تجارة الأسلحة. وقال كلاشينكوف: "إذا كان من الممكن الإعلان عن مثل هذه الاتفاقية،  فأنا أعتقد حينئذ أننا قد حققنا قدرا من التقدم. لقد اخترعت البندقية كلاشينكوف للدفاع عن مصالح وطني ولكني وفي كل المناسبات والخطابات العامة لازلت أكرر القول بأن البنادق مكانها معسكرات الجنود." وفي خطوه مشابه، أعلنت الجمعية البريطانية لمصنعي الأسلحة دعمها للاتفاقية الدولية لتنظيم تجارة الأسلحة وهي تحالف يضم 550 شركة تعمل في مجال إنتاج معدات تستخدم في انشطة الدفاع والشرطة والأمن العام حول العالم وتعد الممثل عن مجال تصنيع الأسلحة في المملكة المتحدة. وقال برينلي سالزمان مدير التصدير في الجمعية: "إن أهم أسباب الضعف الذي يعتري عمليات المكافحة العالمية لانتشار الأسلحة يكمن في اختلاف الأنظمة والإجراءات السياسية الموضوعة للحد من تجارة الأسلحة حول العالم، ولذا فأننا نرحب بشدة بمحاولة الإعلان عن اتفاقية عالمية تجمع بين هذه السياسات للوصول إلى درجة أكبر من التناسق فيما يتعلق بتشريعات الحد من الأسلحة."