ترامب: النضال يبدأ بمسيرة المرأة

في جميع أنحاء العالم، يتجمع الرجال والنساء معًا لكي يظهروا لدونالد ترامب أن سياسة الكراهية لن تنتصر أبدًا.

لم يقم بعدُ بشيء باعتباره رئيسًا. لكن دونالد ترامب قد قال الكثير جدًا في الماضي مما يظهر مواقفه المشينة تجاه النساء وحقوق المرأة.

من السهل أن يشعر المرء بوهن العزيمة. لكن اليأس ليس خيارًا. علينا أن نغتنم هذه الفرصة لكي نقف معًا، ونتمسك بحقوق الإنسان.

لهذا، في 21 يناير/ كانون الثاني، بعد يوم من تنصيب دونالد ترامب رئيسًا للولايات المتحدة، سيقوم النساء والرجال فيما لا يقل عن 62 مدينة في 32 بلدًا بالنزول للشوارع للمشاركة في  مسيرة المرأة. سيظهرون للعالم أن سياسات الكراهية والخوف والفرقة لن تنتصر أبدًا.

إن عالمنا مترابط ومتشابك، والرئيس الأميركي يتخذ قرارات تؤثر في الناس في كل مكان. وناشطو حقوق المرأة في أنحاء العالم يشعرون بقلق بالغ من أن سياسات دونالد ترامب قد ترجع عقارب الساعة إلى الوراء فيما يخص حقوق المرأة، لكن لا ينبغي لهذه الحال أن تحدث.

إحدى الطرق للحيلولة دون حدوث ذلك هي المشاركة والوقوف نصرة لما نعرف أنه الأمر الصواب. ستقوم منظمة العفو الدولية بالمسيرات في عدة بلدان، بما فيها الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وهولندا - نأمل رؤيتكم مشاركين فيها!

اضغط هنا لتعرف إن كانت هناك مسيرة للنساء في بلدكم وانضموا إليها الآن

نحن نقف مع كافة المشاركين في المسيرات من أجل حماية الحقوق الأساسية. فنحن متحدون في أنحاء العالم، بغض النظر عن مكانكم أو هويتكم.