أطلقوا سراح نبيل رجب المدافع عن حقوق الانسان

نبيل رجب، صوت بحريني شجاع ومدافع بارز عن حقوق الإنسان، مُحتجز منذ يونيو/حزيران 2016. نبيل، وهو سجين رأي يقضي حكماً بالسجن لمدة سنتين بسبب مقابلات تلفزيونية كان قد أجراها عامي 2015 و2016. وخلال فترة احتجازه، قضى نبيل 9 أشهر قاسية قيد الحبس الانفرادي، وهذا يرقى إلى حد التعذيب والمعاملة السيئة.

ويحاكم نبيل أيضاً بسبب نشره تغريدات بشأن الحرب على اليمن ومزاعم تعذيب في سجن جو واتُهم بـ"نشر إشاعات كاذبة في زمن الحرب"، و"إهانة السلطات العامة [وزارة الداخلية]"، و"إهانة دولة أجنبية". وقد يواجه نبيل رجب السجن لما يصل إلى 15 عامًا، في حال تمت ادانته.

وبات موعد اصدار الحكم قريب: 21 فبراير/شباط 2018.

يجب أن نحشد قوانا ونتحرك بسرعة وفعالية قبل فوات الأوان.

أرسلوا رسالة بالبريد الالكتروني لملك البحرين وطالبوه بإطلاق سراح نبيل رجب ووضع حدّ للقمع الذي تمارسه السلطات البحرينية ضد الأشخاص الشجعان الذين يجاهرون بصوتهم دفاعاً عن حقوق الإنسان.

إن لتحركاتكم تأثير قوي. لقد ساهم تحرك منظمة العفو الدولية على الإنترنت في إطلاق سراح ابتسام الصائغ، وهي مدافعة أخرى عن حقوق الإنسان في البحرين. فنحن الآن في حاجة لدعمكم من أجل المساعدة في إطلاق نبيل رجب أيضاً.

وسيتم إرسال رسائلكم إلى ملك البحرين الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة عن طريق وزارة الخارجية البحرينية.

شاركوا هذا الفيديو