نيجيريا: طالبوا بالعدالة لحركة نساء "كنيفار"

حركة نساء "كنيفار"، اللاتي تعرضن للانتهاكات على أيدي من كان ينبغي أن يوفروا لهن الحماية، حركة نساء "كنيفار"هي مجموعة من الضحايا اللواتي يناضلن من أجل العدالة.

ففي شمال شرق نيجيريا، قضى العديد من المدنيين سنوات تحت نير الحكم الوحشي لجماعة "بوكو حرام" المسلحة، لتواجه النساء من ثم العنف والانتهاكات على أيدي الجيش النيجيري.

فعقب عملية عسكرية لاسترداد المناطق التي احتلتها الجماعة المسلحة، هرب أو أرسل العديد من الناجين من حكم "بوكو حرام" إلى مخيمات للنازحين المهجرين داخلياً. وفي هذه المخيمات، تعرضت النساء للعنف الجنسي والاغتصاب- وفي كثير من الأحيان بفرض صفقة الجنس مقابل الطعام. بينما فارق آلاف الحياة بسبب شح الغذاء أو الماء أو الرعاية الصحية.

ونظراً لأن الرجال ممن هم في سن القتال كان يُشتبه بهم غالباً أنهم من أعضاء "بوكو حرام"، اعتقل الجيش الآلاف منهم. وتسبب هذا بتمزيق الأسر وترك النساء وحيدات لإعالة أفراد أسرهن بأنفسهن، مما فاقم من مخاطر الانتهاكات والجوع وحتى المجاعة.

ادعموا "حركة كنيفار" وطالبوا بالعدالة والتحرر من الإنتهاكات

حركة "كنيفار" مجموعة من الضحايا اللاتي نظمن أنفسهن للمطالبة بالعدالة ولم شمل عائلاتهن. فقامت نحو 2,000 امرأة بجمع قوائم بأسماء الأشخاص الذين كانوا يعيشون في قراهن التي تعرضت للانتهاكات من جانب الجيش.

إن من غير الجائز أن يسيء من هم في السلطة استعمال سلطتهم فيضايقون الناس ويعتدون عليهم- ولكن الجيش النيجيري يفلت من العقاب على أفعاله. يرجى دعم حركة نساء "كنيفار"، بإضافة اسمكم الآن.

طالبوا السلطات النيجيرية بحماية النساء النازحات من الاعتداءات الجنسية التي ترتكبها قوات الأمن.