بحث

ممنوع إطلاع غير المعنيين؟ تصنيف 11 شركة تكنولوجيا بشأن نظام التشفير وحقوق الإنسان

Index Number: POL 40/4985/2016

يحمي نظام التشفير الحقوق الإنسانية لمستخدمي شبكة الإنترنت. وعندما تصبح البيانات الرقمية غير مفهومة بالنسبة إلى الأشخاص غير المرغوب فيهم، يساعدنا التشفير في ضمان بقاء المعلومات الخاصة التي نرسلها إلى طرف آخر على شبكة الإنترنت طي الخصوصية. كما يتيح التشفير للناس الدخول إلى الإنترنت وتداول البيانات في الفضاء الإلكتروني بطريقة آمنة بحيث يمكنهم التحدث بحرية والتعبير عن
أفكارهم وآرائهم دون خوف. ويمنع التشفير مجرمي الإنترنت من سرقة معلوماتنا الشخصية، ويساعد في منع المراقبة غير القانونية التي تقوم بها الحكومات في محاولة للاطلاع على اتصالاتنا.وتضطلع شركات التكنولوجيا بدور هام في المحافظة على أمن المعلومات الرقمية.
ويصنف هذا التقرير 11 شركة بشأن ما إن كانت تفي بمسؤولياتها في مجال حقوق الإنسان عندما تستخدم نظام التشفير لحماية أمن الإنترنت الخاص بالمستخدمين. ويركز هذا التصنيف، بشكل خاص، على خدمات إرسال الرسائل الفورية التي تقدمها تطبيقات مثل سكايب، و واتس آب، و وي شات ويستخدمها ملايين الناس في مختلف أنحاء العالم في مراسلاتهم اليومية.

اختيار لغة لعرض التقرير

تنزيل PDF

  • Arabic
  • English
  • French
  • Spanish
تنزيل PDF