السعودية
  • ملف البلد

نظرة عامة

صعَّدت السلطات من قمع حرية التعبير والاجتماع وتكوين الجمعيات أو الانضمام إليها. وتعرَّض عشرات من منتقدي الحكومة والمدافعين عن حقوق الإنسان، بما في ذلك ناشطات حقوق المرأة وأفراد الأقلية الشيعية وأهالي النشطاء، للمضايقة والاحتجاز التعسفي والمحاكمة على أيدي السلطات. واستمرت محاكمة عدد من النشطاء ورجال الدين الشيعة أمام محكمة مختصة بقضايا الإرهاب، وذلك بسبب تعبيرهم عن آراء معارضة. كما استخدمت السلطات عقوبة الإعدام على نطاق واسع، فنفَّذت عشرات الإعدامات بالنسبة لمجموعة من الجرائم، بما في ذلك جرائم المخدرات. وأُعدم بعض الأشخاص، ومعظمهم من الأقلية الشيعية، إثر محاكمات فادحة الجور. ونفَّذت السلطات إصلاحات كبرى أُدخلت على نظام ولاية الرجل الذي يتسم بالقمع، بما في ذلك السماح للمرأة بالحصول على جواز سفر، وبالسفر دون الحصول على إذن من ولي أمر من الذكور، وكذلك السماح لها بالوصاية على أبنائها. إلا إن المرأة ظلت تواجه التمييز المنظم في القانون وفي الواقع الفعلي في مجالات أخرى، كما ظلت تفتقر إلى الحماية الكافية من العنف الجنسي وغيره من أشكال العنف. ومنحت السلطات مئات الآلاف من المواطنين الأجانب الحق في العمل والتعليم والرعاية الصحية، ولكنها اعتقلت ورحَّلت مئات الآلاف من العمال الأجانب المقيمين بصفة غير قانونية، ممن سبق أن تعرضوا لانتهاكات العمل وللاستغلال على أيدي أصحاب الأعمال، وكذلك للتعذيب أثناء احتجازهم لدى السلطات. وظل التمييز المجحف ضد الأقلية الشيعية متأصلاً.

إقرأ المزيد

وضع عقوبة الإعدام

مطبقة لعقوبة الإعدام

بلدان أبقت على عقوبة الإعدام في القانون

الأخبار

استفسارات إعلامية

SARA HASHASH AND MOHAMMED ABUNAJELA

00447961421555, 004407831640170 المسؤول الإعلامي للشرق الأوسط وشمال إفريقيا

مكاتبنا

مكتب بيروت الإقليمي

عنوان: 114 شارع القاهرة، بناية مسابكي-سرحال، قسم أ، الطابق السابع، الحمرا، بيروت لبنان

هاتف رقم

+961 1 748751

البريد الإلكتروني

middleeast@amnesty.org

مكتب الأمانة الدولية لمنظمة العفو

طالع جميع المعلومات الخاصة بالاتصال