أسبانيا

© David Ramos/Getty Images
  • ملف البلد

نظرة عامة

فُرضت قيود غير متناسبة على حقوق مؤيدي الاستقلال الكاتالوني في حرية التعبير والتجمع السلمي. ولوحق عشرات الأشخاص قضائيًا، بتهمتي "تمجيد الإرهاب" و"إهانة الضحايا" على وسائل التواصل الاجتماعي. واستخدم الموظفون المكلفون بإنفاذ القانون القوة المفرطة ضد المحتجين الذين يقاومون، بشكل سلمي، تنفيذ حكم محكمة العدل العليا في كاتالونيا الذي يقضي بوقف إجراء الاستفتاء على استقلال كاتالونيا. كما أعادت أسبانيا توزيع عدد من طالبي اللجوء بأقل مما تعهدت به بموجب خطة الاتحاد الأوروبي لإعادة توزيع طالبي اللجوء؛ وأعادت توطين عدد من اللاجئين أقل من العدد الذي التزمت به. ولا يزال يتعرض آلاف الأشخاص لعمليات الإخلاء القسري. واستمرت السلطات في إغلاق التحقيقات بشأن جرائم مشمولة بالقانون الدولي ارتُكبت أثناء الحرب الأهلية، وفي عهد نظام فرانكو.

إقرأ المزيد

وضع عقوبة الإعدام

ألغت عقوبة الإعدام

بلدان لا تستخدم عقوبة الإعدام

الأخبار

استفسارات إعلامية

Stefan Simanowitz

المدير الإعلامي لشؤون الاتحاد الأوروبي، والبلقان وتركيا 00442030365599

مكاتبنا

الفرع المحلّي للمنظمة

Amnistía Internacional Secretariado Estatal Fernando VI, 8, 1º izda 28004 MADRID

هاتف رقم

0034913101277

فاكس رقم

0034913195334

اذهب إلى موقع الفرع

مكتب الأمانة الدولية لمنظمة العفو

طالع جميع المعلومات الخاصة بالاتصال