إيطاليا

© Amnesty International
  • ملف البلد

نظرة عامة

لاقى ما يزيد عن 4500 لاجئ ومهاجر حتفهم أو اختفوا في عرض البحر المتوسط أثناء محاولة الوصول إلى إيطاليا، وهو أكبر عدد من الضحايا سُجِّلَ حتى الآن، بينما وصل ما يربو على 181000 إلى إيطاليا. وأدى قيام السلطات الإيطالية بتطبيق "أسلوب النقاط الساخنة"، الذي اعتمده الاتحاد الأوروبي للتدقيق في هوية الوافدين بغرض التعرف على اللاجئين بينهم، والفصل بينهم وبين من يُعتَقَدُ أنهم مهاجرون غير نظاميين، إلى حالات استخدام للقوة المفرطة، واحتجاز تعسفي، وترحيل جماعي. واستمر أبناء طائفة الروما يعانون من التمييز في الحصول على السكن، حيث ظل آلاف منهم يعيشون في معسكرات معزولة، وتعرض مئات للإخلاء القسري. وأقر البرلمان تشريعاً يسمح بالقران المدني للأفراد من نفس الجنس. واستمر تقاعس إيطاليا عن إضافة جريمة التعذيب إلى قانونها الجنائي.

إقرأ المزيد

وضع عقوبة الإعدام

ألغت عقوبة الإعدام

بلدان لا تستخدم عقوبة الإعدام

الأخبار

استفسارات إعلامية

Stefan Simanowitz

المدير الإعلامي لشؤون الاتحاد الأوروبي، والبلقان وتركيا 00442030365599

مكاتبنا

الفرع المحلّي للمنظمة

Via Magenta, 5 00185 ROMA

هاتف رقم

00390644901

فاكس رقم

0039064490222

اذهب إلى موقع الفرع

مكتب الأمانة الدولية لمنظمة العفو

طالع جميع المعلومات الخاصة بالاتصال