بيان الشفافية لمنظمة العفو الدولية بموجب "قانون مكافحة العبودية الحديثة"

بيان الشفافية لمنظمة العفو الدولية بموجب "قانون مكافحة العبودية الحديثة"

يقع ملايين الأشخاص في شتى أنحاء العالم ضحايا لأشكال العبودية الحديثة. ونظراً لتعقد وتداخل سلاسل التوريد والإمداد على المستوى العالمي في الوقت الراهن، فقد أصبح المستهلكون في كثير من الأحيان يسهمون عن غير وعي في استغلال آخرين. ومن ثم، تُعد العبودية الحديثة تحدياً ملحاً، وهو الأمر الذي دفع منظمة العفو الدولية إلى العمل على تحقيق الشفافية فيما يتعلق بسلاسل توريد وإمداد المنتجات، وذلك بموجب "قانون مكافحة العبودية الحديثة"، الصادر في بريطانيا في عام 2015. ويقتضي القانون من المنظمات التي تقوم باستثمارات في بريطانيا، ويبلغ إجمالي عملياتها 36 مليون جنيه إسترليني أو أكثر، أن تقدم تقريراً عن الخطوات التي تتخذها لضمان عدم وجود أشكال العبودية الحديثة في سلاسل التوريد والإمداد الخاصة بها على المستوى العالمي.

وهذا البيان صادر عن الأمانة الدولية لمنظمة العفو الدولية، بموجب التزامها بمقتضيات الفصل 54 من "قانون مكافحة العبودية الحديثة". ويسرد البيان الخطوات التي اتخذتها الأمانة الدولية لمنظمة العفو الدولية لضمان عدم حدوث أي شكل من أشكال العبودية الحديثة في سلاسل التوريد والإمداد الخاصة بالمنظمة وكذلك في جميع جوانب أعمالها التجارية. ويتبع البيان الإطار الذي حدده "ائتلاف المنظمات غير الحكومية بشأن مسؤولية الشركات"، والذي تشارك فيه منظمة العفو الدولية، كما يشمل جميع الجوانب التي نصت عليها المادة 54(5) من القانون.

قم بتنزيل بياننا لعام 2018 هنا

قم بتنزيل بياننا لعام 2017 هنا

قم بتنزيل بياننا لعام 2016 هنا