تايوان

La situation des droits humains : تايوان

Amnesty International  Rapport 2013


L'entrée
Taiwan est maintenant en ligne

رئيس الدولة
ما ينغ جو
رئيس الحكومة
وو دين ييه
عقوبة الإعدام
مطبَّقة

خلفية

في عام 2009 صدقت تايوان على «الميثاق الدولي حول للحقوق المدنية والسياسية» و«الميثاق الدولي حول الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية». وعلى الرغم من إقرار قانون باسم «قانون التطبيق» والذي يستلزم من الحكومة أن تجعل كافة القوانين والأنظمة والقوانين المحلية والإجراءات الإدارية متماشية مع المواثيق الموقعة قبل 10 ديسمبر/كانون الأول 2011، إلا أنه لا يزال من المنتظر أن تقوم تايوان بإصلاح أو إلغاء غالبية تلك القوانين والأنظمة والإِجراءات غير المتوافقة.

أعلى الصفحة

عقوبة الإعدام

أعدم خمسة أشخاص في 4 مارس/آذار – أي بعد شهر واحد فقط من تقديم الرئيس «ما» اعتذاره عن إعدام رجل بريء عام 1997. واعتباراً من شهر نوفمبر/تشرين الثاني كان هناك 55 سجيناً ممن تأكد حكم الإعدام الصادر ضدهم.

  • في 28 يوليو/تموز رفضت المحكمة العليا طعناً نهائياً تقدم به «تشيو هو شون» في حكم الإعدام الصادر بحقه. وفي 25 أغسطس/آب رفض المدعي العام طلبا ً للحصول على طعن استثنائي لإعادة المحاكمة. وحكم على «تشيو هو شون» بالإعدام للسرقة والخطف والابتزاز والقتل في عام 1989. وفي ظل عدم وجود أدلة مادية، ارتكزت إدانته في التهم الموجهة إليه على اعترافات زعم هو والمتهمون الآخرون معه في القضية أنها انتزعت منهم تحت وطأة التعذيب. وقد كانت قضيته تقفز جيئة وذهاباً بين المحكمة العليا والمحكمة الدستورية لأكثر من عقدين من الزمن.
أعلى الصفحة

نظام العدالة

كخطوة نحو ضمان الاستقلال الشفافية القضائيين أقر المجلس التشريعي قانون القضاة لتسهيل عزل القضاة الذين يثبت أنهم غير أكفاء أو فاسدون.

أعلى الصفحة

حرية التعبير والتجمع

على الرغم من المطالب الشعبية، لم يكن هناك أي تقدم على صعيد اقتراح الحكومة لإصلاح قانون «التجمعات والمسيرات». ويسمح القانون للشرطة بأن تفرق بالقوة المتظاهرين السلميين وأن تطبق قيوداً أخرى على المظاهرات السلمية.

أعلى الصفحة

حقوق السكن

سمح مسؤولو الحكومة – وفي بعض الأحيان ساعدوا – متعهدي تطوير العقارات في طرد المزارعين من منازلهم في أنحاء البلاد بدون الفترة القانونية التي يجب ان تكون متاحة للمتضررين بما في ذلك عدم تقديم الحكومة السكن البديل أو التعويض المناسب.

أعلى الصفحة

حقوق المهاجرين

لم يكن بمستطاع العمال المهاجرون أن يغيروا الجهة التي توظفهم بحرية. وغالباً ما كان العمالُ المهاجرون من داخل البلاد ومن يسهرون على رعاية الآخرين يرغمون على العمل دون راحة مناسبة. وقد فضحت وسائل الإعلام سوء معاملة العمال المهاجرين واستغلالهم على أيدي موظفي الحكومة والمشاهير.

أعلى الصفحة