Rapport 2013
La situation des droits humains dans le monde

16 septembre 2011

يجب على الصين أن توقف إعدام مواطن باكستاني

يجب على الصين أن توقف إعدام مواطن باكستاني

صرحت منظمة العفو الدولية بأنه ينبغي على الحكومة الصينية أن توقف الإعدام الوشيك لمواطن باكستاني.

فمن المقرر أن يتم إعدام سيد زاهد حسين شاه، رجل أعمال باكستاني، 36 عاماً، عن طريق حقنه بمادة قاتلة في 21 سبتمبر/أيلول.

وكان قد ألقي القبض عليه في شنغهاي عام 2008 بتهمة الاتجار في المخدرات، وحكم عليه بالإعدام في 2010. وقد أيدت محكمة الاستئناف هذا الحكم ثم أقرته المحكمة العليا للصين. وقد حكم بالسجن مدى الحياة على أربعة باكستانيين غيره.

وقال سام ظريفي مدير برنامج آسيا والمحيط الهادئ في منظمة العفو الدولية: " إن إعدام أي شخص بسبب تهمة تتعلق بالمخدرات انتهاك للمعايير المقبولة دولياً الخاصة بفرض عقوبة الإعدام"، وأضاف قائلاً: " يجب على الحكومة الصينية أن تخفف هذا الحكم، خاصة على ضوء من " علاقاتها الخاصة" مع باكستان. ويجب على الحكومة الباكستانية أن تزود سيد شاه بمساعدة قنصلية إضافية عاجلة."

وذكر أفراد من أسرة شاه لمنظمة العفو الدولية أنهم يعتقدون أنه بريء. وقالوا إن شركاؤه في التجارة قد زجوا به في القضية دون وجه حق.

وعلى الرغم من تلقي شاه لدعم قنصلي خلال سنوات اعتقاله الثلاث، فإن أسرته تزعم أن الدعم لم يكن ملائماً.

وأخبر مستشار باكستان لحقوق الإنسان منظمة العفو الدولية بأنه سأل الرئيس أن يتدخل ويطلب من نظيره الصيني تأجيل تنفيذ الإعدام.

و لا يتلقى أي شخص محكوم عليه بالإعدام محاكمة عادلة في الصين. كما أن معايير المحاكمات العادلة لا ترقى إلى الالتزامات الدولية التي تعهدت بها الحكومة الصينية.

ونادراً ما تجرى تحقيقات مناسبة في دعاوى التعذيب. وتتم إدانة كثير من المتهمين بناء على اعترافات يصرون على أنها انتزعت منهم عن طريق التعذيب. وفي الواقع يفترض أن المتهمين مذنبون حتى يتمكنوا من إثبات براءتهم، وغالباً ما يسمح لهم بمعونة قانونية محدودة.

والإحصاءات الخاصة بعقوبة الإعدام سر من أسرار الدولة. لكن منظمة العفو الدولية تقدر أن الصين تعدم آلاف الأشخاص كل عام، أكثر ممن يعدمون في بقية دول العالم مجتمعة. ولا توفر أي إجراءات لتخفيف هذه الأحكام على السجناء المدانين بعد استنفاذهم فرص الاستئناف عبر المحاكم.

وتناشد منظمة العفو الدولية مجلس الشعب الوطني أن يوجد طريقة قانونية لتخفيف حكم الإعدام. ويجب فرض الإيقاف العاجل لكافة الإعدامات في الصين وجميع الدول الأخرى التي مازالت تحتفظ بعقوبة الإعدام، بما فيها باكستان.

Campagnes

En finir avec la peine de mort 

Pays

Chine 
Pakistan 

Région ou pays

Asie - Pacifique 

Thème

Peine de mort 

@amnestyonline sur Twitter

Nouvelles

15 septembre 2014

La nouvelle mission de maintien de la paix des Nations unies en République centrafricaine doit être déployée de toute urgence dans son intégralité pour être en mesure d’assurer... Pour en savoir plus »

04 septembre 2014

Depuis plusieurs années, Amnesty International enquête et recueille des éléments de preuve sur la torture au Mexique. Voici quelques-uns des faits les plus troublants. 

Pour en savoir plus »
11 août 2014

Les familles de milliers de civils afghans tués par les forces américaines et de l’OTAN en Afghanistan ont été privées de justice, écrit Amnesty International dans un nouveau... Pour en savoir plus »

02 septembre 2014

Les poursuites engagées par les autorités turques contre des personnes les ayant critiquées sur Twitter mettent en évidence la profonde hypocrisie du pays hôte du Forum sur la... Pour en savoir plus »

03 septembre 2014

La décapitation du journaliste américain Steven Sotloff par des militants de l’État islamique est le dernier en date d’une série de crimes de guerre perpétrés par le groupe... Pour en savoir plus »