جزر البهاما - تقرير منظمة العفو الدولية لعام 2008

Human Rights in جزر البهاما

Amnesty International  Report 2013


The 2013 Annual Report on
Bahamas is now live »

رئيس الدولة : الملكة إليزابيث الثانية، ويمثلها آرثر هنَّا
رئيس الحكومة : هربرت إنغرام (حل محل بيري غلادستون كريستي، في مايو/أيار)
عقوبة الإعدام : مطبَّقة
تعداد السكان : 332 ألف نسمة
متوسط العمر المتوقع : 72.3 سنة
معدل وفيات الأطفال دون الخامسة : 12 (ذكور)/ 10 (إناث) لكل ألف
معدل الإلمام بالقراءة والكتابة لدى البالغين : 95.8 بالمئة

استمر إصدار أحكام بالإعدام، ولكن لم يُنفذ الحكم في أي شخص. واستمر ورود أنباء عن انتهاكات على أيدي الشرطة. ورحَّلت السلطات عدة آلاف من المهاجرين، وأغلبهم من أبناء هايتي السود، وتعرض بعضهم لمعاملة سيئة، حسبما ورد

الشرطة وقوات الأمن- الإفراط في استخدام القوة

استمر ورود أنباء عن تعرض أشخاص للضرب وللقتل دون وجه حق على أيدي أفراد من قوات الأمن.

  • ففي 3 سبتمبر/أيلول، قُتل كينيث رسل برصاص الشرطة أثناء القبض عليه في جزيرة أندروس. وانقضى العام دون أن ينتهي التحقيق الذي يجريه محقق الوفيات المشتبه فيها بخصوص ما إذا كان قد استُخدم قدر مبرر من القوة.
  • وفي نهاية العام، كان ديزموند كي لا يزال في غيبوبة بعدما تعرض للضرب بمضرب لعبة البيسبول على أيدي اثنين من ضباط الشرطة، يوم 17 يونيو/حزيران، في أحد مراكز الشرطة في ناساو، حسبما ورد. وفي أغسطس/آب، وُجه الاتهام إلى ضابطي الشرطة فيما يتعلق بضربه، وأُفرج عنهما بكفالة، وكانا لا يزالان في انتظار المحاكمة بحلول نهاية العام.

طالبو اللجوء والمهاجرون

واصلت السلطات ترحيل أعداد كبيرة من المهاجرين، وأغلبهم من هايتي. وتعرض بعضهم لمعاملة سيئة، حسبما ورد.وأفادت الأنباء أن 6996 مهاجراً قد رُحلوا خلال العام، من بينهم 6004 مهاجرين من مواطني هايتي.

  • وفي 4 مايو/أيار، أُصيب مهاجر هايتي برصاصة في فخذه أطلقها أحد أفراد "قوة الدفاع الملكية في الباهاما"، وذلك عندما اعترضت القوة سبيل سيارة كانت تقل عدداً من المشتبه في أنهم مهاجرون غير شرعيين خلال عملية في العاصمة ناساو. وخلصت إحدى المحاكم إلى عدم توفر أدلة على أن الرجل قد قاوم القبض، كما ادعت السلطات، وأن "قوة الدفاع الملكية في الباهاما" لا تملك صلاحية تنفيذ مثل هذه العملية دون وجود ضباط الهجرة. وبحلول نهاية العام، كان ضابط "قوة الدفاع الملكية في الباهاما" لا يزال يمارس عمله.

العنف ضد المرأة

أفاد تقرير مشترك، صدر في مارس/آذارعن "مكتب المخدرات والجريمة" التابع للأمم المتحدة و"مكتب أمريكا اللاتينية ومنطقة الكاريبي" التابع للبنك الدولي، بأن الباهاما لديها أعلى معدل لجرائم الاغتصاب في العالم.

عقوبة الإعدام

صدرت أحكام جديدة بالإعدام في غضون العام. وكان عدد من السجناء ينتظرون إعادة النظر في أحكام الإعدام الصادرة ضدهم في أعقاب الحكم الصادر في عام 2006 عن "اللجنة القضائية التابعة للمجلس الاستشاري الملكي"، ومقرها في المملكة المتحدة، بإلغاء عقوبة الإعدام كعقوبة وجوبية. وفي نوفمبر/تشرين الثاني، صوتت الباهاما ضد قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة الداعي إلى وقف تنفيذ أحكام الإعدام على مستوى العالم. وفي أعقاب التصويت، أعرب رئيس الوزراء علناً عن أمله في العودة لتنفيذ أحكام الإعدام في الباهاما.