11 November 2010
فلنتحرك الآن من أجل الأب أليخاندرو سولاليندي غويرا، المكسيك

الأب أليخاندرو سولاليندي غويرا قس كاثوليكي كرَّس حياته لتوفير مكان آمن للمهاجرين، بعيداً عن عصابات الإجرام التي تستغلهم وتسيء معاملتهم. وبسبب عمله ظل الأب سولاليندي عرضة للتهديد والترهيب من قبل العصابات الإجرامية والمسؤولين المحليين. ولذا فإن حياة الأب سولاليندي في خطر.

والأب أليخاندرو سولاليندي هو منسق المركز الرعوي الكاثوليكي للمهاجرين في جنوب غرب المكسيك ومدير ملجأ المهاجرين الذي أُنشأ من أجل تقديم المساعدات الإنسانية إلى المهاجرين المصابين أو الذين يحتاجون إلى مساعدة.

وقد أشعل هذا التضامن مع المهاجرين فتيل الاعتداءات والمضايقة من جانب أفراد المجتمعات المحلية من المصابين برهاب الأجانب، والذين كثيراً ما تشجعهم العصابات الإجرامية والمسؤولون المحليون. وقد تعرض الأب سولاليندي للتهديد والترهيب بشكل منتظم، ولم تفعل السلطات شيئاً يُذكر لحمايته أو للتحقيق في التهديدات التي توجَّه ضده.

في 24 يونيو/حزيران 2008 ، قامت مجموعة مؤلفة من نحو 50 شخصاً من المقيمين في سيوداد إكستيبك، وهي المدينة التي يعمل فيها الأب سولاليندي، باقتحام ملجأ المهاجرين. وهددت المجموعة التي كان يقودها موظفون رسميون في البلدية، ومن بينهم رئيس البلدية و 14 من أفراد شرطة البلدية، بإضرام النار بالمبنى إذا لم يتم إغلاقه في غضون 48 ساعة. حدث ذلك عقب القبض على مهاجر من أمريكا الوسطى بسبب اغتصابه طفلة في السادسة من العمر في المدينة قبل بضعة أيام. وفي مقابلات أجراها مع صحف محلية أدان الأب سولاليندي عملية الاغتصاب، ولكنه أوضح أن المغتصب الذي أُدين لم يكن مقيماً في ملجأه.

وقال الأب سولاليندي للصحفيين إن حادثة الاغتصاب أدت إلى ازدياد مشاعر السخط ضد المهاجرين من أمريكا الوسطى المسافرين عبر المنطقة. ولم تحقق السلطات في عملية الاقتحام والتهديد من قبل موظفي البلدية، ومع أنه لم تتم مهاجمة الملجأ، فإن الحادثة أدت إلى زيادة المخاوف على سلامة الأب سولاليندي والمهاجرين المقيمين في ملجأه.

ومنذ عام 2008 واجه الأب سولاليندي عمليات ترهيب متكررة. وكثيراً ما تنقل وسائل الإعلام المحلية أخباراً كاذبة تضع اللوم على الملجأ بسبب إيوائه المهاجرين الذين يُشتبه في ارتكابهم جرائم جنائية. وقد شجب الأب سولاليندي علناً معاملة المسؤولين المكسيكيين للمهاجرين غير الشرعيين، وبذلك جعل نفسه عرضة للاعتداء والترهيب على نحو متزايد.

1277
Actions taken

Take Action

Campaign has expiredThank for your interest, this action is now closed
663,219
Total Actions taken
by people like you