بورتوريكو


حقوق الإنسان في كومنولث بورتوريكو


منظمة العفو الدولية  تقرير 2013


The 2013 Annual Report on
بورتوريكوالصادر حديثاً

رئيس الدولة جورج و. بوش

رئيس الحكومة أنيبال أسيفيدا فيلا

عقوبة الإعدام ملغاة بالنسبة لجميع الجرائم

تعداد السكان 4 مليون نسمة

معدل وفيات الأطفال دون الخامسة 9 (ذكور)/ 8 (إناث) لكل ألف


وردت أنباء عن وحشية الشرطة ضد المهاجرين ومن يسكنون في أحياء فقيرة، كما ترددت ادعاءات عن التمييز والتحري ذي الطابع العنصري على أيدي الشرطة.


وادعت تجمعات المهاجرين أن ضباط الشرطة دأبوا على مداهمة المناطق الفقيرة بصفة منتظمة بحثاً عن مهاجرين لا يحملون وثائق

المعاملة السيئة على أيدي الشرطة


وردت أنباء عن وحشية الشرطة ضد المهاجرين من الجمهورية الدومينيكية. ففي أكتوبر/تشرين الأول، قدمت قنصلية الجمهورية الدومينيكية في سان خوان تقريراً إلى مجلس الشيوخ في بورتوريكو، ذكرت فيها أنها تلقت بصفة منتظمة شكاوى عن تعرض المهاجرين من الجمهورية الدومينيكية لمعاملة تتسم بالإيذاء والتمييز على أيدي الشرطة في بورتوريكو. وأورد التقرير 15 حالة حديثة ادعى فيها أشخاص أنهم تعرضوا للضرب على أيدي الشرطة. وادعت تجمعات المهاجرين أن ضباط الشرطة دأبوا على مداهمة المناطق الفقيرة بصفة منتظمة بحثاً عن مهاجرين لا يحملون وثائق، وكانوا يقبضون عليهم بصورة تعسفية في حالة العثور عليهم. وكان المعتقلون يُسلمون إلى الشرطة الاتحادية لترحيلهم، بالرغم من أن شرطة بورتوريكو ليس لديها صلاحيات لتنفيذ قانون الهجرة. وقد نفت وزارة الخارجية في بورتوريكو هذه الادعاءات.


وجهت هيئة محلفين كبرى اتهامات إلى ستة من ضباط بلدية سان خوان بارتكاب انتهاكات للحقوق المدنية الاتحادية، وذلك لتعديهم بالضرب على رجل حتى فارق الحياة في عام 2003، كما وجهت لهم الهيئة تهمة عرقلة العدالة بسبب محاولاتهم التستر على أفعالهم. 


التمييز


زار «مقرر الأمم المتحدة الخاص المعني بالتمييز» بورتوريكو خلال مايو/أيار ويونيو/حزيران، حيث استمع إلى شهادات عن تعرض المهاجرين وسكان المناطق الفقيرة، مثل فيلا كانونا في بلدة لويزا، لتحريات ذات طابع عنصري ولمعاملة سيئة على أيدي الشرطة، حسبما زُعم. كما زار المقرر موقع الحادثة التي كانت مثار خلاف في الآراء، حيث أطلق ضباط مكتب التحقيقات الاتحادي النار على الناشط من أجل استقلال بورتوريكو فيليبيرتو أوجيدا ريوس في عام 2005. وعرض «اتحاد الحريات المدنية لأمريكا وبورتوريكو» على المقرر النتائج الأولية التي توصلت إليها تحقيقاته بخصوص حالات الوفاة التي لم تُفسر في سجن غوريرو، وعددها 41 حالة في غضون ثلاث سنوات. ومن المقرر أن يصدر تقرير المقرر الخاص عن الزيارة في عام 2009.