بورتوريكو - تقرير منظمة العفو الدولية لعام 2007

حقوق الإنسان في كومنولث بورتوريكو

منظمة العفو الدولية  تقرير 2013


The 2013 Annual Report on
بورتوريكوالصادر حديثاً

رئيس الدولة: جورج و. بوش

رئيس الحكومة: أنيبال أسيفيدا فيلا

عقوبة الإعدام: ملغاة بالنسبة لجميع الجرائم

تحديث: حالة قتل في ملابسات مريبة

أجرى مكتب المفتش العام التابع لوزارة العدل الأمريكية تحقيقاً بخصوص إطلاق النار على الناشط من أجل الاستقلال فيليبيرتو أوجيدا ريوس مما أودى بحياته، في سبتمبر/أيلول 2005 . وانتهى التحقيق إلى تبرئة مكتب التحقيقات الفدرالي من ارتكاب أي خطأ. وأفاد التقرير الخاص بالتحقيق إلى عدم وجود مخالفة للسياسات المتبعة من جانب الضابط التابع لمكتب التحقيقات الفدرالي الذي أطلق العيارات القاتلة على أوجيدا ريوس بعد أن رآه في النافذة ومعه سلاح ناري، وذلك بعد حوالي 90 دقيقة من بدء تبادل إطلاق النار الأولي الذي أعقب قيام الشرطة بمحاصرة منزل أوجيدا ريوس. ومع ذلك، وجهت لجنة التحقيق في تقريرها، الذي نُشر في سبتمبر/أيلول، انتقادات إلى كثير من الجوانب المتعلقة بتخطيط العملية وتنفيذها، ومن بينها القرار الذي اتُخذ بعدم السماح لفريق التفاوض في الأزمات التابع لمكتب التحقيقات الفدرالي بإرسال أحد المفاوضين، وكذلك التوجيهات التي أصدرتها قيادة مكتب التحقيقات الفدرالي بعدم السماح للضباط باقتحام المنزل حتى اليوم التالي. وجاء التحقيق مستنداً في معظمه إلى شهادات مكتب التحقيقات الفدرالي بعد امتناع آخرين عن تقديم شهاداتهم.

الإفراط في استخدام القوة

في فبراير/شباط، زُعم أن مكتب التحقيقات الفدرالي استخدم القوة المفرطة ضد مجموعة صحفيين كانوا يقومون بتغطية إخبارية لأحداث مداهمة الشرطة منزل أحد النشطاء السياسيين. وزُعم أن الصحفيين تعرضوا للاعتداء وللرش برذاذ الفلفل الحار. وقد رُفعت دعوى مدنية ضد مكتب التحقيقات الفدرالي، ولم يكن قد تم البت فيها بحلول نهاية العام.