تقرير منظمة العفو الدولية لعام  2013
حالة حقوق الإنسان في العالم

30 أغسطس 2012

المنتدى الحضري العالمي: منظمة العفو الدولية تحث زعماء العالم على إنهاء عمليات الإخلاء القسري

المنتدى الحضري العالمي: منظمة العفو الدولية تحث زعماء العالم على إنهاء عمليات الإخلاء القسري
في مدن حول العالم ثمة ملايين البشر يعيشون في ظروف غير ملائمة في أحياء فقيرة ومناطق عشوائية

في مدن حول العالم ثمة ملايين البشر يعيشون في ظروف غير ملائمة في أحياء فقيرة ومناطق عشوائية

© AP/PA Photo/Khalil Senosi


ملايين البشر لا يزالون يعيشون في مساكن غير ملائمة، ويفتقرون إلى سبل الحصول على المياه النظيفة والمرافق الصحية وغيرها من الخدمات الأساسية في أحياء فقيرة ومستوطنات عشوائية في مناطق شتى من العالم
Source: 
مالافيكا فارتاك، منسقة السياسات بشأن الأحياء الفقيرة في منظمة العفو الدولية
التاريخ: 
Thu, 30/08/2012

قالت منظمة العفو الدولية اليوم إن وضع حد لعمليات الإخلاء القسري واحترام الحق في السكن يجب أن يكون في صدارة الأولويات بالنسبة لمسؤولي الدول الذين من المقرر أن يلتقوا في مدينة نابولي بإيطاليا لحضور "المنتدى الحضري العالمي السادس"، والذي تشارك فيه أكثر من 100 دولة.

وأضافت المنظمة قائلةً إن المناقشات بشأن "المستقبل الحضري" خلال المنتدى الذي يستمر أسبوعاً من 1 إلى 7 سبتمبر/أيلول 2012، يجب أن تشمل وضع خطط لمعالجة المشاكل التي يواجهها ملايين البشر ممن يعيشون في ظروف غير ملائمة، في أحياء فقيرة ومستوطنات عشوائية في مدن شتى في مختلف أنحاء العالم.

وقالت مالافيكا فارتاك، منسقة السياسات بشأن الأحياء الفقيرة في منظمة العفو الدولية، إن "ملايين البشر لا يزالون يعيشون في مساكن غير ملائمة، ويفتقرون إلى سبل الحصول على المياه النظيفة والمرافق الصحية وغيرها من الخدمات الأساسية في أحياء فقيرة ومستوطنات عشوائية في مناطق شتى من العالم. كما إن هؤلاء لا يزالون عرضةً لخطر الإخلاء القسري، حيث يمكن طردهم بصورة غير قانونية، مما يفقدهم ممتلكاتهم وصلاتهم بعائلاتهم وفرص الحصول على العمل والتعليم والخدمات الصحية".

ومضت مالافيكا فارتاك قائلةً "إن هذه الانتهاكات الجسيمة للحق في السكن الملائم تحدث في مدن غنية وفقيرة على السواء مما يشكِّل أزمة ينبغي على الحكومات مواجهتها من أجل ضمان مستقبل حضري آمن حقاً".

ويُذكر أن "برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية" (الموئل) قد أسس "المنتدى الحضري العالمي" في عام 2002 لمناقشة أثر التوسع السريع للمناطق الحضرية على التجمعات السكانية والمدن والاقتصاديات والتغير المناخي والسياسات.

وسوف يشارك وفد من منظمة العفو الدولية في المنتدى القادم في نابولي، من أجل التوعية بما تنطوي عليه عمليات الإخلاء القسري من ظلم، والتنبيه إلى ما يقع على عاتق السلطات الوطنية والمحلية من التزامات باحترام الحق في السكن الملائم.
 
وقال ماتيو دي بيليس، مسؤول الحملات بشأن إيطاليا في منظمة العفو الدولية، إنه "من المفارقات التي تدعو إلى السخرية أن يُعقد المنتدى في إيطاليا، ذلك البلد الذي اشتهر طيلة سنوات بعمليات الإخلاء القسري وعزل أبناء طائفة الروما (الغجر)".

واستطرد ماتيو دي بيليس قائلاً: "إن الحكومة الإيطالية التي خصصت موارد ضخمة لاستضافة المنتدى هي نفسها التي تقاعست عن احترام وحماية وإعمال الحق في السكن الملائم للأطفال والنساء والرجال من طائفة الروما، وهو الأمر الذي يمثل تناقضاً صارخاً".

وسوف يشارك في وفد منظمة العفو الدولية في المنتدى جيرميا ماكوري، وهو من سكان أحد الأحياء الفقيرة في كينيا، وهو حي ديب سي في ضواحي العاصمة الكينية نيروبي.

ويواجه ماكوري حالياً خطر الإخلاء القسري من مسكنه من أجل إفساح المجال لإقامة شبكة طرق بتمويل من الاتحاد الأوروبي. وإذا ما نُفذ الإخلاء بدون مراعاة جميع الضمانات القانونية اللازمة، فسوف يكون إخلاءً قسرياً من شأنه أن يؤدي إلى تشريد عائلة ماكوري ونحو 12 ألف شحص من جيرانه وإلقائهم في هاوية الفاقة والعوز.

ويقول ماكوري: "إننا نعمل ونكد، ونعيش في ذلك الحي الفقير لأنه لا يوجد مكان آخر ذو تكاليف محتملة. نحن نعيش هناك على مدى أجيال، ولكن الحكومة تتجاهل حقوقنا. ورمينا في الشارع لن يؤدي إلى "التنمية" ولكنه سيؤدي إلى الفقر والفاقة. أما إذا تعاونت الحكومة معنا، فمن شأن هذا أن يؤدي إلى نتائج أفضل للمدينة كلها".

وسوف تعد منظمة العفو الدولية عدة أنشطة خلال "المنتدى الحضري العالمي" من أجل المطالبة بإنهاء عمليات الإخلاء القسري.

ومن بين هذه الأنشطة تجمع عام عند مدخل مقر المنتدى في نابولي، ومؤتمر صحفي للإعلان عن صدور كتيب "اعرفوا التزاماتكم"، وهو دليل بشأن عمليات الإخلاء القسري، بالإضافة إلى زيارة إلى مخيم تور ديسينشي لأبناء طائفة "الروما"، حيث سيلتقي صحفيون من كينيا مع عائلات من "الروما" تواجه خطر الإخلاء القسري.

موضوعات

فلنطالب بالكرامة 
الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية 
المنظمات الدولية 

البلد

إيطاليا 

المنطقة

أوربا وأسيا الوسطى 

حملات

فلنطالب بالكرامة 

Follow #DemandDignity @amnestyonline on twitter

أخبار

10 يوليو 2014

قالت منظمة العفو الدولية إن إصدار أحكام بالسجن لمدة 10... Read more »

11 يوليو 2014

جمعت منظمة العفو الدولية أدلة مصورة دامغة تثبت تعرض عدد من النشطاء والمتظاهرين والصحفيين لضرب وحشي وغير ذلك من صنوف التعذيب في شرق أوكرانيا على مدى الشهور الثلاثة الماضية

... Read more »