تقرير منظمة العفو الدولية لعام  2013
حالة حقوق الإنسان في العالم

12 أبريل 2012

لا بد للدستور التونسي من أن يصمد في وجه تقلبات الزمن

لا بد للدستور التونسي من أن يصمد في وجه تقلبات الزمن
جرح العديد في تونس العاصمة يوم الاثنين بعد استخدام قوات الأمن غاز مسيل للدموع ضد المتظاهرين في يوم الشهداء

جرح العديد في تونس العاصمة يوم الاثنين بعد استخدام قوات الأمن غاز مسيل للدموع ضد المتظاهرين في يوم الشهداء

© AFP/Getty Images


إن استمرار القيود على حرية التعبير واستخدام الشرطة للعنف ضد المحتجين السلميين، في الأيام الأخيرة، يؤكد على ضرورة تمتع من يصغون الدستور الجديد بطموح حقيقي لتشمل الصياغة لغة تتحدى تقلبات الزمن، وتجعل من تونس نبراساً لدول الإقليم في مضمار حماية حقوق الإنسان.
Source: 
حسيبة حاج صحراوي، نائبة مدير برنامج الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في منظمة العفو الدولية
التاريخ: 
Thu, 12/04/2012

قالت منظمة العفو الدولية اليوم، في تقرير موجز، إنه يتعين على "المجلس الوطني التأسيسي التونسي" الاستفادة من صياغة الدستور الجديد لمنع تكرار ما ساد في الماضي من انتهاكات واسعة النطاق لحقوق الإنسان في عهد الرئيس السابق، زين العابدين بن علي.

وفي مذكرة من 37 صفحة تقدمت بها إلى "المجلس الوطني التأسيسي"، دعت منظمة العفو الدولية أعضاء المجلس إلى تضمين الدستور الجديد طيفاً من الأحكام التي تضمن الحماية لحقوق الإنسان وتكفل وفاء تونس بالتزاماتها بموجب المعاهدات الدولية.

وفي هذا السياق، قالت حسيبة حاج صحراوي، نائبة مدير برنامج الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في منظمة العفو الدولية، إنه "ثمة فرصة حقيقية للمجلس كي يجسد في الدستور الجديد رؤيته لتونس جديدة تنبني على حقوق الإنسان وعلى سيادة القانون، وتلبي تطلعات التونسيين نحو الحرية والكرامة والمساواة والعدالة الاجتماعية".

وأضافت قائلة: "إن استمرار القيود على حرية التعبير واستخدام الشرطة للعنف ضد المحتجين السلميين، في الأيام الأخيرة، يؤكد على ضرورة تمتع من يصغون الدستور الجديد بطموح حقيقي لتشمل الصياغة لغة تتحدى تقلبات الزمن، وتجعل من تونس نبراساً لدول الإقليم في مضمار حماية حقوق الإنسان".


فقد أصيب عشرات الأشخاص عندما أطلقت قوات الأمن، يوم الاثنين، القنابل المسيلة للدموع، واستخدمت الهراوات كي تفرق المحتجين، عندما سعوا لدخول شارع الحبيب بورقيبة في وسط العاصمة تونس لإحياء ذكرى يوم الشهداء؛ في تحد لقرار 28 مارس/آذار من قبل وزير الداخلية لحظر تنظيم المظاهرات في المنطقة. كما تعرض للاعتداء أيضاً العديد من الصحفيين والنشطاء السياسيين ونشطاء المجتمع المدني.

ويقوم "المجلس الوطني التأسيسي"، الذي انتخب في أواخر 2011، في الوقت الراهن بصياغة مسودة الدستور الجديد، بينما نظَّم العديد من التونسيين احتجاجات في مسعى منهم للتأثير على محتوى الوثيقة الأساسية. وتونس هي أول دولة في الإقليم تصوغ دستوراً جديداً عقب انتفاضات 2011.

وتضمّن دستور تونس السابق، الذي يعود إقراره إلى 1959، بعض الأحكام المتعلقة بحقوق الإنسان، ولكن جرى تعديله عدة مرات تحت حكم بن علي في سياق مساعيه لتمديد فترات ممارسته للسلطة وإفساح المجال أمام بعض التعديلات التجميلية.

وقالت منظمة العفو الدولية في مذكرتها إنه من الأمور الحاسمة أن يكفل الدستور الجديد فصل السلطات، وعدم التمييز، ومساواة الجميع أمام القانون، وأن يحتوي ضمانات أساسية لحقوق الإنسان ،كالحماية من التعذيب والاعتقال التعسفي، وضمانات قضائية، وأن يؤكد على استقلال القضاء.

وقالت المنظمة إن أمام "المجلس الوطني التأسيسي" فرصة فريدة للاستجابة لمطالب ملايين التونسيين الذين تظاهروا في 2011 للمطالبة بالكرامة عن طريق ضمان الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية في متن الدستور.

واختتمت حسيبة حاج صحراوي بالقول: "ليست لدينا أوهام بأن الدستور الجديد سيكون قادراً وحده على أن يحول بالكامل دون انتهاكات حقوق الإنسان. فثمة ضرورة لأن تكون هناك إرادة سياسية حقيقية للدفاع عن الحقوق التي يُنص عليها في أي دستور".

"ولكن من شأن إنجاز دستور يكرس الحقوق الإنسانية والحريات للتونسيين أن يشكل أداة قوية ومرشداً موجهاً للحيلولة دون تكرار انتهاكات حقوق الإنسان."

تنويه إلى المحررين:

¤    يعقد الفرع التونسي لمنظمة العفو الدولية فعالية في تونس للاحتفال بتقديم مذكرة منظمة العفو الدولية. وثمة متحدثون باسم المنظمة جاهزون لإجراء المقابلات بالعربية أو الفرنسية أو الإنجليزية بشأن القضايا المطروحة.

ولمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال بالمكتب الصحفي لمنظمة العفو الدولية في لندن، بالمملكة المتحدة، على الهاتف: +44 20 7413 5566؛ أو على البريد الإلكتروني: press@amnesty.org.

للمزيد من المعلومات

موضوعات

نشطاء 
حرية التعبير 
MENA unrest 
التعذيب وإساءة المعاملة 

البلد

تونس 

المنطقة

الشرق الأوسط وشمال إفريقيا 

Index card

تونس: مذكرة مقدمة إلى "المجلس الوطني التأسيسي" بشأن كفالة تفعيل الحقوق المدنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية في الدستور الجديد

تنزيل:

تتوفر هذه الوثيقة باللغات التالية:

إنجليزية
فرنسية

Follow #tunisia @amnestyonline on twitter

أخبار

15 يناير 2015

تشير الصور الملتقطة بالأقمار الصناعية التي نشرتها منظمة العفو الدولية اليوم إلى وجود أدلة دامغة وصادمة على حجم الهجوم الذي شنه مسلحو بوكو حرام على بلدتي باغا ودوروم باغا... Read more »

08 ديسمبر 2014

عشية تصويت مجلس الشيوخ الأمريكي على قانون عسكري رئيسي يوم الثلاثاء، قالت منظمة العفو الدولية أن الكونغرس الأمريكي يخاطر بتزويد دفعات جديدة من السلاح للقوات والجماعات المسلحة... Read more »

19 يناير 2015

دعت منظمة العفو الدولية حكومتي أستراليا وبابوا غينيا الجديدة إلى حماية حقوق ورفاه طالبي اللجوء الذين يحتجون حالياً على اعتقالهم في مركز احتجاز جزيرة مانوس

... Read more »

16 يناير 2015

 إن سلسلة مما لا يقل عن 69 عملية اعتقال في فرنسا هذا الأسبوع بتهمة "الدفاع عن الإرهاب" الغامضة تشكل مجازفة بانتهاك حرية التعبير

 

Read more »
26 يناير 2015

ذرت منظمة العفو الدولية من أن صحة سجين رأي مضرب عن الطعام في سلطنة عمان قد تدهورت بشكل خطير، قبل نقله الوشيك إلى العاصمة مسقط لحضور جلسة المحكمة

 

Read more »