تقرير منظمة العفو الدولية لعام  2013
حالة حقوق الإنسان في العالم

6 أكتوبر 2011

إعادة محاكمة العاملين في المجال الطبي "خطوة مهمة نحو العدالة"

إعادة محاكمة العاملين في المجال الطبي "خطوة مهمة نحو العدالة"

قالت منظمة العفو الدولية اليوم إن قرار النائب العام البحريني الذي أمر بإعادة محاكمة 20 طبيباً وعاملاً صحياً أمام محكمة مدنية خطوة مهمة نحو العدالة.

فقد أصدرت محكمة عسكرية في المنامة الشهر الماضي أحكاماً بالسجن تتراوح بين خمس سنوات و15 سنة بحق العاملين الطبيين، الذين حوكموا لمعالجتهم ناشطين جرحى عندما سحقت قوات الأمن بالعنف احتجاجات جماهيرية مطالبة بالإصلاح في فبراير/شباط ومارس/آذار.

وتعليقاً على قرار النيابة العامة، قال مالكم سمارت، مدير برنامج الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في منظمة العفو الدولية، إن "هذا بالتأكيد تطور نرحب به إذا ما كان يعني أن يحاكم العاملون الطبيون محاكمة عادلة وأن تتاح لهم الفرصة كي يبرّئوا أنفسهم".

"فمحاكمتهم السابقة أمام 'محكمة السلامة الوطنية الابتدائية' التي يسيطر عليها العسكر لم تكن سوى أحجية قضائية، الأمر الذي يبدو أن النائب العام يقره."

وأدين العاملون الطبيون، الذين ينكرون التهم الموجهة إليهم، في 29 سبتمبر/أيلول "بمحاولة قلب نظام الحكم". وأعلن النائب العام البحريني الأربعاء استئنافه قرار المحكمة العسكرية.

ومضى مالكم سمارت إلى القول: "إذا ما أريد للمحاكمة الجديدة أن تكون نزيهة، فيتعين أن يباشر بتحقيق جديد تماماً، بما في ذلك في مزاعم المتهمين بأنهم قد تعرضوا للتعذيب ولغيره من ضروب سوء المعاملة أثناء احتجازهم السابق للمحاكمة، وأنهم قد أجبروا على توقيع إفادات يعترفون فيها 'بذنبهم'".

وقال إنه "يتعين السماح للمتهمين بالكلام دفاعاً عن أنفسهم، كما يتعين أن يتاح لمحامييهم استدعاء شهود الدفاع واستجواب شهود الادعاء".

وقد حوكم العديد من الأشخاص الآخرين المتهمين بجرائم ذات صلة بالاحتجاجات وسجنوا من قبل "محكمة السلامة الوطنية"، التي يرأسها ضابط في الجيش وتعقد جلساتها داخل قاعدة عسكرية. وصدرت بحق بعض هؤلاء أحكام بالسجن المؤبد، بينما صدر حكمان بالإعدام على اثنين منهم.

إن محاكمة المدنيين أمام محاكم عسكرية يشكل انتهاكاً للمعايير الدولية للمحاكمة العادلة. ومحاكم عسكرية مثل "محكمة السلامة الوطنية البحرينية" ليست مستقلة ولا محايدة.

وأضاف مالكم سمارت قائلاً: "إن إعلان النائب العام بشأن قضية العاملين الطبيين هي أول اعتراف رسمي بأن المحاكمات أمام محكمة السلامة الوطنية افتقرت إلى النزاهة".

"ونأمل الآن في أن يحصل الأشخاص العديدون الذين أخضعوا للمحاكمة أمام هذه المحكمة، المخالفة لأصول العدالة بصورة مريعة، على محاكمة جديدة عادلة أمام المحكمة الجنائية العليا."

واختتم بالقول: "ينبغي، على وجه الخصوص، إحالة الناشطين البارزين في المعارضة الواحد والعشرين الذين أدينوا بالتحريض على العنف أثناء الاحتجاجات، والذين أيدت المحكمة العسكرية في المنامة أحكام السجن المؤبد وغيره من الأحكام الصادرة بحقهم، بناء على إجراءات موجزة تبعث على السخرية في 28 سبتمبر/أيلول، إلى محكمة مدنية فوراً لإعادة محاكمتهم بصورة نزيهة، أو الإفراج عنهم".

للمزيد من المعلومات

محكمة عسكرية تدين مجموعة من الأطباء والعاملين في الحقل الطبي (أخبار، 29 سبتمبر/أيلول 2011)

شهادات من البحرين: اعتُقلت بسبب معالجتها الجرحى (مدونة، 29 سبتمبر/أيلول 2011)

المطالبة بالتغيير في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (صفحة وسائط متعددة)

البلد

البحرين 

المنطقة

الشرق الأوسط وشمال إفريقيا 

موضوعات

التعذيب وإساءة المعاملة 
المحاكمات والأنظمة القانونية 

@amnestyonline on twitter

أخبار

15 يناير 2015

تشير الصور الملتقطة بالأقمار الصناعية التي نشرتها منظمة العفو الدولية اليوم إلى وجود أدلة دامغة وصادمة على حجم الهجوم الذي شنه مسلحو بوكو حرام على بلدتي باغا ودوروم باغا... Read more »

08 ديسمبر 2014

عشية تصويت مجلس الشيوخ الأمريكي على قانون عسكري رئيسي يوم الثلاثاء، قالت منظمة العفو الدولية أن الكونغرس الأمريكي يخاطر بتزويد دفعات جديدة من السلاح للقوات والجماعات المسلحة... Read more »

19 يناير 2015

دعت منظمة العفو الدولية حكومتي أستراليا وبابوا غينيا الجديدة إلى حماية حقوق ورفاه طالبي اللجوء الذين يحتجون حالياً على اعتقالهم في مركز احتجاز جزيرة مانوس

... Read more »

16 يناير 2015

 إن سلسلة مما لا يقل عن 69 عملية اعتقال في فرنسا هذا الأسبوع بتهمة "الدفاع عن الإرهاب" الغامضة تشكل مجازفة بانتهاك حرية التعبير

 

Read more »
29 يناير 2015

نقلت منظمة العفو الدولية عن خبيرة طبية في جمعية "الحرية من التعذيب" الخيرية، في تقرير أعدته مؤخراً، تحذيرها من أن إخضاع المدون السعودي رائف بدوي لمزيد من الجلد يمكن أن... Read more »