تقرير منظمة العفو الدولية لعام  2013
حالة حقوق الإنسان في العالم

17 مارس 2008

خطاب مفتوح إلى الأمين العام للأمم المتحدة

خطاب مفتوح إلى الأمين العام للأمم المتحدة

في أعقاب استقالة المفوضية السامية لحقوق الإنسان، لويز آربر الأسبوع الماضي، دعت منظمة العفو الدولية ومنظمة هيومن رايت وتش الأمين العام للأمم المتحدة تطبيق إجراءات شفافة لاختيار مفوض سام جديد يتسم بكفاءات متميزة ومؤهلات عالية المستوى

 


 

سعادة الأمين العام،
تحية طيبة وبعد

ضربت مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، لويز آربر، المثل الأعلى في تعزيز حقوق الإنسان وحمايتها في شتى أنحاء العالم. وبينما تبدأون قريباً في البحث عن مفوض سام جديد لحقوق الإنسان، نكتب إليكم للتأكيد على التطلعات الكبيرة لمنظمتينا بشأن تعيين خليفة لها لإشغال هذا المنصب الرفيع. فتعيين مفوض سام بكفاءات متميزة ومؤهلات عالية المستوى أمر حاسم في هذه الأوقات، التي تواجه المبادئ الأساسية لحقوق الإنسان فيها تحديات كبرى، وتتعرض فيها استقلالية مكتب المفوض السامي للهجوم. ونحن بدورنا نثمِّن عالياً التصريح القوي الذي أدليتم به في جنيف، وأعربتم فيه عن دعمكم لمكتب المفوض السامي ولاستقلاليته، ونحثكم على مواصلة الدفاع بحماس عن قدرة المكتب على العمل دون أي تدخل من جانب أي جهة في شؤونه.

المعايير/المؤهلات اللازمة للتعيين
إن منظمتينا تعتقدان أنه يتعين على المفوض السامي الجديد أن يكون شخصاً يتمتع بأرفع المستويات الدولية من حيث مواقفه ومصداقيته، وأن يكون ممن يثبت سجلهم على المدى الطويل سعيهم الحثيث من أجل رفعة حقوق الإنسان. وينبغي أن يكون أو تكون داعية لا يشق له/لها غبار ويتمتع/تتمع بالاستقلالية في إنجاز المهام التي يتطلبها منصبه/منصبها. ويجب أن يكون المفوض السامي قائداً شديد المراس ممن يملكون الرؤية النافذة لحماية جميع حقوق الإنسان واستجلاب الفعالية والحيوية والشجاعة والالتزام لمنصبه. كما ينبغي أن يكون مصدر إلهام لمن يعملون من أجل تعزيز حقوق الإنسان وحمايتها، وللمجتمع الدولي بمجمله. وفضلاً عن ذلك، ينبغي أن يكون المفوض السامي المقبل شخصاً يتمتع بالمهارات والقدرات الإدارية المثبتة واللازمة لأن يخوض/تخوض غمار مجتمع حقوق الإنسان المعقد، بحكوماته ومجتمعاته المدنية، وبناشطيه المعنيين بحقوق الإنسان ومن يعملون من أجلهم.

إننا نحثكم على النظر في أوراق اعتماد مرشحين من جميع دول العالم، واختيار المرشح الأرفع تأهيلاً على نحو استثنائي، والقادر على أن يلبي اشتراطات هذا المنصب المهم اعتباراً من لحظة تسلمه/تسلمها مهام هذا المنصب.

عملية الاختيار
ستكون عملية الاختيار في منتهى الأهمية لضمان تحديد أفضل المرشحين تأهيلاً لإشغال منصب المفوض السامي. ولقد شدَّدت بنفسك على أهمية المساءلة والكفاءة المهنية والشفافية في عمل الأمم المتحدة، ونحثك على تطبيق هذه المبادئ بالمِثل على اختيار المفوض السامي الجديد. واسمح لنا بأن نوصي بما يلي:

ينبغي صياغة وصف وظيفي رسمي للمؤهلات التي تشترطون توافرها في المفوض السامي المقبل بالاستناد إلى المزايا المذكورة آنفاً، كما ينبغي أن تعلن هذا المواصفات على الملأ. ومن شأن إعلان هذا الوصف الوظيفي أن يساعد على تحديد المرشحين وتيسير تقييمكم لإمكاناتهم. ويجب أن تكون الإجراءات شفافة وأن تتضمن عملية تشاور على نطاق واسع مع جميع الجهات ذات المصلحة، الحكومية منها وغير الحكومية، بما في ذلك المجتمع المدني، ولا سيما المنظمات غير الحكومية المعنية بالعمل من أجل حقوق الإنسان. كما ينبغي وضع جدول زمني معلن للترشيحات ليتم تصفيتها في قائمة نهائية مختصرة يتم اختيار المفوض السامي الجديد من بين أعضائها بصورة تضمن الشفافية والمساءلة.

إن عمليتي تعيين مفوض الأمم المتحدة السامي للاجئين ومدير برنامج الأمم المتحدة للإنماء يمكن أن تكونا خير مثال في هذا الصدد. ففي كلتا الحالتين، تم إعلان القائمتين النهائيتين للمرشحين على الملأ، وكانت هذه خطوة مهمة لضمان تلقي الأمين العام أكبر قدر ممكن من المدخلات لأغناء عملية الاختيار. ومن شأن اعتماد عملية مماثلة أن يعزز إلى حد كبير مصداقية قرار التعيين النهائي الذي ستتخذونه وأن يساعدكم على اختيار المرشح الأكثر تميزاً لهذا المنصب الرفيع.

وغني عن القول إن حقوق الإنسان تشكل، إلى جانب السلم والأمن، والتنمية، الأعمدة الثلاثة لعمل الأمم المتحدة. ومن الأهمية بمكان أن يغدو من سيشغل هذا المنصب قائداً فذاً لحقوق الإنسان ضمن إطار الأمم المتحدة، وعلى نطاق العالم بأسره. ونحثكم، ونحن نحتفل بهذه الذكرى الستين للإعلان العالمي لحقوق الإنسان، على التأكد من أن تعكس العملية التي سيتم الاختيار بناء عليها المسؤولية الكبيرة والأهمية الحاسمة المناطة بهذا التعيين من جانب ضحايا حقوق الإنسان والمدافعين عنها في كافة أرجاء العالم.

وتفضلوا بقبول فائق الاحترام والتقدير،،،

أيرين خان                        كينيث روث
الأمينة العامة لمنظمة العفو الدولية                المدير التنفيذي لمراقبة حقوق الإنسان

للمزيد من المعلومات

استقالة مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان  خبر صحفي 10 مارس/آذار 2008

موضوعات

الأمم المتحدة 

@amnestyonline on twitter

أخبار

02 أبريل 2014

يتعين لنشر الاتحاد الأوروبي قوة يصل تعداد أفرادها 1,000 رجل أن لا يكون سوى نقطة البداية لرد المجتمع الدولي المتجدد على العنف والتطهير العرقي في جمهورية أفريقيا الوسطى

... Read more »

08 أبريل 2014

إدوارد سنودن الموظف المتعاقد السابق مع الاستخبارات الأمريكية الذي أذاع بعض أسرارها،... Read more »

09 أبريل 2014

تُصدر منظمة العفو الدولية اليوم منهلاً جديداً لتسليح المحامين والمتهمين والقضاة بأداة فعالة للكفاح ضد المحاكمات الجائرة والظلم

Read more »