المدافعات عن حقوق الإنسان

16 نوفمبر 2007

تعمل المدافعات عن حقوق الإنسان من أجل حماية حقوق الإنسان، بما في ذلك الحصول على الخدمات الصحية والتعليمية، وحقوق الأقليات، وحقوق المرأة.

فتُثري النساء جهود حماية حقوق الإنسان وتدفعها إلى الأمام بطرق فريدة تماماً سواء في مجال الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، أم في مجال الحقوق  المدنية والسياسية.

ومع ذلك، فهن يواجهن التمييز والإساءة الجنسية والتهم المسيئة أو المضايقات المتعلقة على وجه التحديد بوضعهن كنساء.

وتعمل منظمة العفو الدولية على التوثيق المنهجي للإسهام الخاص الذي تضيفه المدافعات عن حقوق الإنسان
وعلى تسليط الضوء عليه.

نقاط رئيسية

  • كثيراً ما تواجه المرأة مخاطر خاصة أثناء تنظيمها الحملات من أجل حقوق الإنسان بسبب احتمال تحديهن للمعتقدات الثقافية والاجتماعية والخروج عليها.
  • تعتقد منظمة العفو الدولية أن المدافعات عن حقوق الإنسان  يحتجن إلى أقصى حد من الدعم أحياناً لتمكين أصواتهن من أن تُسمع ومن أن يُعترف بها.

ما تفعله منظمة العفو الدولية

تحث منظمة العفو الدولية السلطات في إيران على السماح للنساء بالاحتجاج دونما خشية من الاعتقال. فالنساء اللاتي ينظِّمن الحملات من أجل المساواة مع الرجال يواجهن الاعتقال والسجن لدورهن في المظاهرات السلمية.