25 مارس 2008
آن الأوان لإطلاق سراح أونغ سان سو كيي

Daw Aung San Suu Kyiثمة ما يربو على 1,850 سجيناً سياسياً وسجين رأي معروفين في ميانمار (بورما سابقاً)، وتعتبر داو أونغ سان سو كيي أكثرهم شهرة.

إنَّ داو أونغ سان سو كيي، إحدى مؤسسي حزب المعارضة الرئيسي في ميانمار، المعروف باسم "الرابطة الوطنية للديمقراطية"، هي أيضاً إحدى أكثر الشخصيات السياسية والمناضلين من أجل حقوق الإنسان شهرةً في البلاد.

وقد تعرضت أونغ سان سو كيي للاعتقال غبر الرسمي والإقامة الجبرية وفرض القيود على حرية تنقلها منذ عام 1989. وكان الهدف من ذلك كله منعها من أن تصبح الزعيمة الوطنية لميانمار. وظلت قيد الإقامة الجبرية منذ يوليو/تموز 2003.

© Chris Robinson

بادر بالتحرككما أن أونغ سان سو كيي عضو في "مجموعة الحكماء الدوليين" ولكنها لا تستطيع أن تنضمَّ إلى زملائها في الاضطلاع بعملهم الدولي للاحتفاء بالذكرى الستين للإعلان العالمي لحقوق الإنسان والدعوة إليه، وذلك بسبب وجودها قيد الإقامة الجبرية الصارمة. ويعتبر استمرار غيابها بمثابة تذكير قوي بالقمع الذي لا هوادة فيه المتفشي في ميانمار، وبما ينبغي القيام به من أجل تحويل حقوق الإنسان إلى واقع ملموس.

للاطلاع على مزيد من المعلومات حول داو أونغ سان سو كيي، أنظر:
ميانمار: ثمانية عشر عاماً من الاضطهاد.

 

51
عدد التحركات التي تم القيام بها

بادر بالتحرك

Campaign has expired
663,109
إجمالي عدد التحركات
التي بادر بها أشخاص مثلك