02 ديسمبر 2010
فلنتحرك الآن من أجل عائلات الروما التي تم إخلاؤها قسراً في رومانيا

قبل ست سنوات، تم إخلاء نحو 100 شخص من الروما يعيشون في وسط رومانيا قسراً من بيوتهم في مدينة مييركوريا سيوك. وأعادت السلطات إسكان معظم هؤلاء على أطراف المدينة بجانب محطة لتنقية مياه الصرف الصحي. ولا يزال قرابة 75 منهم يعيشون في المكان في ظروف تتهدد صحتهم داخل حاويات معدنية وعشش مهلهلة. وفضَّل بعضهم الانتقال إلى مكب للنفايات على بعد كيلومترين عن أن يبقوا بجانب محطة الصرف الصحي. وكانت عائلات الروما هذه قد أُبلغت بأن انتقالها إلى هذا المكان مؤقت، ولكن وبعد مضي ما يربو على ست سنوات، لا يبدو أن السلطات تعتزم ترحيلهم إلى سكن كاف.

ففي 2004، أخلي نحو 100 من هؤلاء الروما قسراً من مبنى تملكه البلدية في شارع بيكتور ناغي إمري، حيث كانوا يعيشون منذ سبعينيات القرن الماضي. وظلت السلطات تمتنع عن إصلاح المبنى لسنوات عديدة ثم أبلغت العائلات التي تسكنه بأن هناك قراراً بإخلائهم حفاظاً على سلامتهم وبأن المبنى سوف يهدم ويزال. وأعيد إسكان معظمهم على أطراف البلدة في نهاية شارع بريمافيريي، خلف محطة لمعالجة مياه الصرف الصحي. ولم تحاول السلطات استكشاف أي بدائل محتملة للإخلاء لتسكين العائلات، أو البحث عن مواقع بديلة لإعادة إسكانهم، في انتهاك واضح للضمانات الدولية المتعلقة بعمليات الإخلاء.

وتواجه هذه العائلات، التي تعيش حالياً على أطراف المدينة، الإقصاء الاجتماعي إضافة إلى الظروف اللاإنسانية التي تعيش فيها. ويسود الاكتظاظ الحاويات المعدنية التي يقيمون فيها، بينما لا تقيهم هذه لا حر الصيف ولا برودة ومطر ورطوبة الشتاء. ويفتقر المكان إلى المرافق الصحية بصورة مزرية، حيث يتعين على 75 شخصاً أن يتدبروا أمورهم في أربعة مكعبات تشبه المراحيض، بينما لا توجد صنابير لمياه الشرب.

ولا بد من الإشارة إلى أن قانون رومانيا ينص على أنه لا ينبغي أن يعيش الناس على مسافة تقل عن 300 متر عن مواقع تتهددهم بخطر التسمم، بينما تعيش عائلات الروما هذه على مسافة أقل بكثير من مصدر الخطر هذا. ولم تفعل السلطات شيئاً لتقصي الأخطار المحتملة للعيش قريباً من محطة الصرف الصحي. حيث تملأ روائح البقايا البشرية الصلبة الهواء المحيط بالحاويات والعشش. ويتحدث العديد من سكان المكان من الروما عن التأثير السلبي للروائح على حياتهم اليومية، ولديهم مخاوف من أن ثمة خطراً على صحة المجموعة بأسرها.

162
عدد التحركات التي تم القيام بها

بادر بالتحرك

Campaign has expiredThank for your interest, this action is now closed
663,107
إجمالي عدد التحركات
التي بادر بها أشخاص مثلك